أنتي و طفلك

أعراض وأسباب مرض السكري عند الأطفال وطرق الوقاية

من المهم أن يكون الآباء على دراية بأسباب إصابة الأطفال بمرض السكري. لتشخيص إصابة الطفل، ومن خلال هذا المقال سنعرض لكم أنواع مرض السكري عند الأطفال وأعراض الإصابة به وكيفية وقاية الطفل من الإصابة به.

أعراض مرض السكري عند الأطفال:

-تشمل أعراض مرض السكري عند الأطفال زيادة العطش، والتبول، والجوع، والتعب، وعدم وضوح الرؤية، والخدر أو الوخز في القدمين أو اليدين، والقروح التي لا تلتئم، وفقدان الوزن غير المبرر.

-يمكن ملاحظة أعراض مرض السكري من النوع الأول بسهولة لدى الأطفال، في حين أن أعراض مرض السكري من النوع الثاني غالباً ما تتطور على مدى فترة من الزمن؛ فقد لا تكتشف الكثير من الأمهات إصابة أطفالهن بالسكري حتى تظهر عليهم بعض المشكلات الصحية المرتبطة بالسكري، مثل عدم وضوح الرؤية أو مشكلات القلب.

أنواع مرض السكري عند الأطفال:

1: يُصاب الطفل بمرض السكري من النوع الأول نتيجة لعدم قدرة البنكرياس على إنتاج الأنسولين، وقد يكون ذلك نتيجة للاستعداد الوراثي. ومع ذلك، قد لا تكون الجينات فقط هي سبب الإصابة، ولكن قد يُصاب الطفل بسبب التعرض المستمر للفيروسات أيضاً.

2: يختلف مرض السكري من النوع الثاني اختلافاً كبيراً عن مرض السكري من النوع الأول؛ فقد يكون الجسم قادراً على إنتاج الأنسولين، إلا أنه ليس كافياً لتلبية احتياجات الطفل، وقد يسبب السكري من النوع الثاني العديد من المضاعفات للطفل إذا تُرك دون علاج، مثل الإصابة بالعمى وأمراض القلب والفشل الكلوي.

3: تُعد مقدمات السكري هي حالة تكون فيها مستويات السكر في الدم أعلى من المعدل الطبيعي، ولكنها ليست مرتفعة بما يكفي لتشخيص إصابة الطفل بمرض السكري. في المقابل إذا تمت السيطرة على مقدمات السكري ، يمكن تأخير ظهور المرض من النوع الأول أو النوع الثاني لدى الطفل.

أسباب مرض السكري عند الأطفال:

1. العوامل الوراثية
تُعد فرص تشخيص إصابة الطفل بمرض السكري أعلى عندما يعاني أحد الوالدين أو كلاهما من الإصابة به. في مثل هذه الحالات، يكون لدى الأطفال فرصة أكبر للولادة بمرض السكري أو الإصابة بالمرض في فترة الطفولة أو المراهقة. ومن المهم أيضاً بالنسبة للنساء إبقاء نسبة السكر في الدم تحت السيطرة خلال فترة الحمل، حيث تمتص المشيمة السكر ويمكن أن تنقله للجنين.

2. الإصابة الفيروسية

قد تكون الاصابات الفيروسية سبباً للإصابة بمرض السكري من النوع الأول؛ لأنها تدمر الخلايا المنتجة للأنسولين. ومع ذلك، فإن هذا ليس سبباً شائعاً لمرض السكري، ويحدث فقط إذا كان الطفل يعاني من انخفاض المناعة الحاد.

على الجانب الآخر، عندما يُصاب الطفل ببعض الأمراض الشائعة مثل نزلات البرد، قد ينتج جهازه المناعي أجساماً مضادة لمحاربته؛ ما يجعل الجسم مرهقاً ومع استهلاك الأجسام المضادة لتدمير نزلات البرد، ينخفض إنتاج الأنسولين؛ ما يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري.

3. قلة النشاط البدني

تتسبب قلة النشاط البدني أو انعدامه في التأثير في مستوى السكر في الدم، وذلك لأن جسم الطفل يستهلك كمية أقل من السكر الموجود في الدم؛ ما يزيد من احتمالية الإصابة بمرض السكري، لذا تُعد ممارسة الطفل للتمارين الرياضة من أفضل العلاجات الطبيعية للحد من السكري.

4. الإفراط في تناول الطعام

تناول الطفل للوجبات الخفيفة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الكربوهيدرات أو الإفراط في تناول الأطعمة السكرية قبل النوم مباشرة؛ قد يتسبب في ارتفاع نسبة السكر في الدم، خاصة إذا لم يمارس الطفل أي نشاط بدني بعد ذلك.

تعرفي على مخاطر نقص “فيتامين د” عند طفلك

طرق وقاية الطفل من مرض السكري:

الأطفال الذين يتم تغذيتهم عن طريق الرضاعة الصناعية بعد الولادة مباشرة هم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري؛ لأن الحليب الصناعي يحتوي على بروتين حليب البقر الذي يؤثر في الأداء الطبيعي للبنكرياس، ولكن في المقابل يحتوي حليب الثدي على عناصر غذائية تحمي طفلك من احتمالية الإصابة بمرض السكري المبكر؛ لذا يجب إجراء العديد من الفحوصات المنتظمة للطفل إذا كان أفراد الأسرة مصابين بمرض السكري، أو إذا كان الطفل مصاباً باضطراب التمثيل الغذائي أو السمنة..

دور الاهل في التعايش مع سكري الاطفال:

يتمثل دور الأهل في مساعدة الطفل لتحقيق الهدف العلاجي، والسيطرة على المرض، وهي من أهم خطوات التعايش مع سكري الأطفال، ولتحقيق هذا الهدف يجب مساعدة الطفل نفسياً وصحياً للوصول إلى مستويات طبيعية من سكر الدم، بالإضافة إلى عيش حياة طبيعية، والنمو بشكل طبيعي، والوقاية من المشاكل الصحية قصيرة وطويلة الأمد، وذلك من خلال:

-مراقبة سكر الدم.
-معرفة كيفية حقن الأنسولين بالطريقة الصحيحة.
-مراقبة نوعية وكمية الطعام الذي يتناوله الطفل، والحرص على توازنه.
-تشجيع الطفل على الالتزام بتعليمات الطبيب وأخصائي التغذية.
-تشجيع الطفل على ممارسة التمارين الرياضية.
-الالتزام بالمواعيد المقررة من قبل الطبيب.

اقرأ أيضا: احذري .. هذه الأعراض تدل على مرض الطفل

وللمزيد على السوشيال ميديا .. تابعونا على صفحة كلام نواعم على الفيس بوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى