صحة وجمال

تعرفي على أسباب الشفايف السوداء وطرق علاجها

تتعدد أسباب سواد الشفايف التي قد تؤدي إلى تغير لون الشفتين واسودادهما، وتعتبر أزمة سواد الشفايف –خاصة من الأطراف- من الأزمات التي تظهر في مرحلة الشباب وما بعدها نتيجة لأسباب مختلفة، وعادة ما يتطلب حلها خوض أكثر من مرحلة سواء عن طريق الوصفات المنزلية أو حتى عمليات ازالة سواد الشفايف بالليزر، وسوف نعرض لكم أسباب الشفايف السوداء.

زيادة صبغة الميلانين:

وهو سبب خِلقي يتمثل في زيادة صبغة الميلانين في الجسم، التي تتحكم في درجات لون الجلد، فالقليل منها يُعطي لونًا فاتحًا للبشرة، وإذا زادت كان لون البشرة داكنًا.

التقدم في العمر:

قد يكون أحد الأسباب المؤدية أيضًا لاسوداد الشفتين، لذا لا بد من العناية بهما قبل الوصول لهذه المرحلة، للتخفيف من وطأة اللون.

أشعة الشمس:

التعرض للشمس يؤدي إلى تحفيز الجسم على إنتاج الميلانين لامتصاص الأشعة فوق البنفسجية، وهذا يحمي البشرة من بعض الأضرار التي تسببها أشعة الشمس، لكنه يسبب اسمرار البشرة واسوداد الشفاه.

التدخين:

يمكن أن تزيد مادتا “النيكوتين” و”البنزوبيرين” الموجودتان في دخان التبغ من إنتاج الميلانين في الجلد، ما يؤدي إلى اسمرار الشفاه، ويحدث هذا تدريجيًّا مع مرور الوقت.

الحمل:

قد يعاني بعض السيدات خلال فترة الحمل من تغير في لون الجلد، بسبب تغير مستويات الهرمونات، ما يؤدي إلى تصبغ بعض المناطق في الجسم، بما في ذلك الشفاه والحلمة والجبهة والخدين والأنف، ولكنها تعود إلى لونها المعتاد بعد الولادة.

القصور الكظري:

أو ما يطلق عليه مرض “دباغة الجلد”، وفيه يحدث خلل بالغدة الكظرية، يؤدي إلى زيادة إنتاج هرمون الغدة النخامية، الذي يحفز إفراز صبغة الميلانين، ما يؤدي إلى اسوداد الشفتين.

بعض العلاجات:

تناول أدوية معينة يمكن أن يتسبب أيضًا في تغير لون الشفاه، كالأدوية المضادة للملاريا، والمضادات الحيوية كـ”المينوسكلين”، وغالبًا ما يعود الجلد إلى لونه الطبيعي بعد انتهاء كورس العلاج.

نصائح هامة لعلاج سواد الشفايف وتخفيف أثر اللون الداكن:

1: تناولي ما يكفي من المياه والسوائل، لمنع جفاف الجلد، وترطيب شفتيكِ، وتعزيز الدورة الدموية فيهما.

2: احرصي دائمًا على وضع واقي شمس على شفتيكِ، لحمايتهما من الاسمرار.

3: أزيلي أحمر الشفاه جيدًا قبل النوم، حتى لا يؤثر في شفتيكِ.

4: أقلعي عن التدخين لتحسين مظهر شفتيكِ، وتحسين صحة بشكل عام.

5: استخدمي وصفات طبيعية لتقشير شفتيكِ وترطيبهما، مثل: تقشير الشفاه بالعسل والسكر: يمكن أن يساعد تقشير الشفاه بلطف على إزالة خلايا الجلد الميتة.

وهذه هي الطريقة:

اخلطي ملعقتين صغيريتين من العسل والسكر مع بعضهما البعض. افركي شفتيكِ برفق بالخليط في حركات دائرية لطيفة.

اشطفي شفتيكِ بالماء الدافئ.

يمكن أن يسبب التقشير في كثير من الأحيان تهيجًا وحساسية للشفاه، نظرًا لرقة جلدها، لذا لا يُنصح بتقشيرها أكثر من مرة واحدة في الأسبوع.

تدليك الشفاه بزيت اللوز أو زيت جوز الهند:

يمكن أن يساعد تدليك شفتيكِ بزيت اللوز أو زيت جوز الهند على ترطيبهما، وتعزيز الدورة الدموية فيهما. احرصي على هذا الأمر يوميًّا، وستلاحظين تحسنًا في شكل شفتيكِ.

تفتيح الشفايف بالليزر:

هناك بعض العلاجات التجميلية لتفتيح الشفاه، منها تقنية الليزر، التي تعمل على التحكم في إنتاج صبغة الميلانين في الجلد، ومن ثم تفتيح لونه، وهو علاج فعال يمكن اللجوء إليه، إذا لم تجد أي وسيلة أخرى نفعًا في تغيير لون الجلد.

اقرأ أيضا: تعرفي على فوائد اللبن لجمال بشرتك

للمزيد على السوشيال ميديا .. تابعونا على صفحة كلام نواعم على الفيس بوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى